عزم

مجلس عزم

إن مجلس عزم هو لقاء اجتماعي  لأصحاب الإعاقة الحركية يعقد بنهاية كل شهر هجري ؛ من أجل تبادل الخبرات و تعزيز التواصل الإيجابي بين ذوي الاحتياجات الخاصة و أيضا تعزيز الاتجاهات والمواقف مع زملائهم من الأطفال بالمدارس و عائلاتهم و أيضا المعلمين,  حيث أن كل تلك المواقف تكون ناتجة عن عدم معرفة و خبرة , و معتقدات متوارثة تؤدي بدورها إلى نظرات تثاقل و ازدراء من هؤلاء الأشخاص .

كما يعمل مجلس العزم أيضا على طرح الإشكاليات التي تواجه ذوي الاحتياجات الخاصة ، و السعي بعدها لطرح الحلول الممكنة من أجل تجاوز مختلف تلك الإشكالات.

و من تلك التحديات التي تواجه أصحاب الإعاقة الحركية و التي نسعى إلى إيجاد حلول مناسبة لها هي عدم الالتزام بتطبيق السياسات و القوانين إذ تعتبر هذه واحدة من العقبات و التحديات الكبيرة التي  يواجهها الاشخاص ذوو الاعاقة حيث أن القوانين الناظمة و الميسرة  لشؤون حياة ذوي الإعاقة تبقى حبراً على ورق و لا تجد اهتماماً كبيرا من الأشخاص المسؤولين و المعنيين بتطبيقها على أرض الواقع و هذا الواقع هو جزء مما نعمل على تغييره لصالح أبناء جمعيتنا .

أيضا إحدى العقبات التي نسعى إلى معالجتها هي خلو الكثير من المرافق و المنشآت الطبية و التعليمية من التسهيلات البيئية، إذ أنه ينبغي توفير المنحدرات ضمن مداخل الأبنية مما يسهل حركة مستخدمي الكراسي على التنقل بأريحية، إضافة لتوفير مرافق خدمية بحيث يكون بمقدور هؤلاء الأفراد أن  يستخدمونها  بمفردهم .

و من الحلول التي قد تم طرحها و نسعى إلى تطبيقها هي , توفير وسائل نقل عمومي بحيث تكون مهيأة بشكل كامل لهم , و نعمل على وجود منحدرات تمكنهم من الخروج و الدخول من الابنية بمفردهم ,إضافة لمواقف خاصة بمساحات تكون اوسع من المساحات العادية من أجل تسهيل الصعود و النزول للسيارات .

و من المشكلات التي طُرِحت و نعمل جاهدين على إيجاد حلول لها ,ما يتعلق بتهميش بعض حالات الإعاقة بعينها و أعني بها الإعاقات البصرية و السمعية  و يعود سبب هذا التهميش إلى ارتفاع  تكاليف الإجراءات و التجهيزات التي يتوجب القيام بها من أجل تمكين هؤلاء الاشخاص من أن يمارسوا حياتهم الطبيعية إذ يتوجب توفير أشخاص مدربين على أن يستخدموا لغة الاشارة لمساعدة  ذوي الإعاقة السمعية إضافة لتقديم الخدمات التي يحتاجون لها أما فيما يتعلق بالأشخاص ذوي الإعاقة البصرية فهم بحاجة لمسارات خاصة يطلق عليها (مسارات بريل ) و هي عبارة عن مسارات نافرة و مميزة بألوان عاكسة بالأرصفة  بحيث يمكنهم الاهتداء بها أثناء تنقّلهم بالشوارع , كما أنهم بحاجة أيضاً إلى كتب مترجمة (لطريقة بريل) و هي حروف نافرة في أسلوب معين بحيث يمكنهم تلمسها بأصابعهم و القيام  بقراءتها . كل ذلك و أكثر نعمل على تقديمه لذوي الاحتياجات الخاصة ضمن مجلس عزم .

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *