عزم

مراكزنا

مركز الأفق للعلاج الطبيعي

إن العلاج الطبيعي هو أحد تخصصات الرعاية الصحية، بحيث يقوم على تقييم وعلاج الأفراد الذين يعانون من أي مشاكل حركية، كما يستخدم أخصائيو مركز عزم للعلاج الطبيعي أساليب و طرق علاجية عدة من أجل تحقيق أفضل نتائج و ذلك حسب حالة الفرد.

يقوم أخصائي العلاج الطبيعي ضمن مركزنا في الجلسة الأولى بتقييم المريض إضافة لطرح بعض الأسئلة حول الأعراض و الألم الذي يتعرض له و ما يمر الفرد به إضافة لقدرته على الحركة وعلى القيام بالعديد من المهام اليومية، كما أنه يقوم بالاستفسار عن ساعات النوم و نوعيته وأيضا عن سيرته المرضية بصورة عامة ، كما سيقوم الأخصائي بإجراء اختبارات لقياس من أجل قياس كلًا مما يلي :

  1. مدى قدرة الشخص على الانحناء أو التحرك أو الوصول للأشياء .
  2. تقييم طريقة المشي و الحركة للفرد .
  3. قياس معدل ضربات القلب خلال ممارسة نشاط ما .
  4. وضعية جسم الفرد و التوازن .

بعد أن تتم عملية الانتهاء من التقييم، فإن الأخصائي يتعاون مع المريض من أجل وضع خطة علاجية، إذ تشمل هذه الخطة أولويات الفرد و بالإضافة لطرق العلاج والتمارين التي يتم اتباعها من أجل تحقيق هذه الأهداف ، وتتباين الفترة الزمنية اللازمة من أجل الوصول للهدف العلاجي من فرد لآخر .

 وعليه سيختلف عدد الجلسات التي يحتاجها كل فرد، ويتابع أخصائي العلاج الطبيعي تقدم الحالة، وإجراء بعض من التعديلات على الخطة العلاجية إذا لزم الأمر لذلك .

مركز رعاية

إن جمعية العزم تقدم من خلال مركز الرعاية النهاية مجموعة من البرامج التأهيلية ضمن مكان واحد و ذلك خلال فترة النهار و يعود الملتحق من ذوي الإعاقة نهاية اليوم إلى عائلته مما يساهم بدمجه في المجتمع وعدم عزله عن ذويه و أهله عن طريق تقديم الخدمات سواء بشكل فردي أو بشكل جماعي .

و ذلك على أيدي أخصائيين في مجال الإعاقة إذ يقمن بإعداد البرامج التربوية الفردية ، إضافة للجلسات والبرامج العلاجية والتأهيلية التي تخصص لكل حالة ، كما أن مركز العزم يهدف إلى توفير الرعاية والتأهيل من أجل الحد من آثار الإعاقة وتزويدهم بالمهارات و الأسس التي تساعدهم على أن يندمجوا في مجتمعهم .

 إضافة إلى العمل مع أسرهم بغية تقديم الخدمات و الدعم و المساندة التي من شأنها أن تخفف من معاناتهم ، كما يقدم المركز أيضا خدمة مكثفة ضمن وحدة مستقلة للاعتماديين من ذوي الإعاقة الذين لا يمكنهم أن يخدموا أنفسهم ليتم تدريبهم على المهارات الحياتية اليومية ( كالأكل ، والحركة , وقضاء الحاجة )

و يعمل مركز العزم على فترتين الفترة الأولى فترة صباحية يقدم فيها الرعاية المستمرة لعدد معي من المستفيدين وهم الأشخاص من عمر 5 سنوات إلى عمر 12 سنة للبنين و أيضاً من عمر 5 سنوات فما فوق للبنات , و ضمن الفترة المسائية يقدم مركزنا برامج التدخل المبكر لفئة ما دون الدراسة بالإضافة لبرامج علاجية سلوكية بحيث تكون مكثفة وغير مستمرة لعدد من المستفيدين ، كما يتم التجهيز لفريق من المركز كي يقوم بالرعاية المنزلية بالنسبة لبعض الحالات الخاصة .

  • يمكنكم التسجيل عن طريق حساب وزارة الموارد البشريه والتنميه الاجتماعية .

مركز اليافعين

 إن اليافعين هو مركز متخصص بتقديم خدمات الرعاية والتأهيل المهني للأشخاص أصحاب الإعاقة من عمر 12 سنة فما فوق و هو  أحد مراكز جمعية ذوي الإعاقة ببريدة (عزم)

إن مركز عزم للتدريب يقوم بتدريب العديد من ذوي الاحتياجات الخاصة و من ثم توظيفهم  في وظائف تتناسب معهم و ذلك تبعاً لطبيعة إعاقتهم ، كما أن المركز يقوم بمتابعتهم وتوعية العاملين الأشخاص معهم بطبيعة التعامل معهم ، و تعريفهم بحالة و طبيعة تكوينهم النفسي و أيضا مستوى قدراتهم العقلية .

حيث يهدف المركز لمساعدة ذوي الإعاقة العقلية سواء البسيطة و أيضاً المتوسطة من أجل تحقيق الاستقلال الاقتصادي والاندماج ضمن المجتمع عن طريق تزويدهم بالمهارات المهنية المناسبة كي يتم تحسين فرص دخولهم إلى سوق العمل , كما أن المركز يسعى مع مختلف مؤسسات المجتمع لتطوير الخبرة الوطنية بمجال التأهيل المهني بالإضافة لتطوير المناهج والبرامج الملائمة .

و من ثم استثمار مختلف فرص التشغيل والتدريب المتاحة ضمن المجتمعات المحلية و تشجيع المؤسسات المعنية على أن تقوم بإدماج الأشخاص ذوي الإعاقة ضمن برامجها و أنشطتها ، كما أن المركز يهدف إلى تعزيز الجوانب الاجتماعية و النفسية و البدنية لدى الملتحقين بمركز اليافعين من ذوي الإعاقة العقلية البسيطة و المتوسطة ، و ذلك عن طريق بعض البرامج الرياضية و الترفيهية.

إن هذا المركز هو باكورة برامج الجمعية ، إذ كان أول برامجها رعاية وتأهيل ذوي الإعاقة ، و تم تدشينه خلال السنة الدراسية 1431 – 1432 هـ ، وذلك من أجل استقطاب الطلاب الذين أنهوا المرحلة المتوسطة والثانوية ضمن الفصول الفكرية ، و الذين لم يتم استيعابهم أو قبولهم من أي جهة سواء أكانت أهلية أو حكومية .

مركز طلاقة

لكي يتفاعل ذوى الاحتياجات الخاصة اجتماعيا سواء كانوا أطفالاً أو مراهقين حيث نعمل ضمن مركز العزم على تمهيد الطريق لهم  بوصفنا مهتمين برعايتهم  و ذلك من أجل اكسابهم السلوكيات الصحيحة

 إن مركز طلاقة يقوم بالموازنة ما بين المراقبة لذوي الاحتياجات الخاصة و بين  استقلاليتهم  ، كما يقوم بتقديم الرعاية لهم عن قرب من خلال الملاحظة المستمرة لهم ، و بنفس الوقت يتم اعطائهم مساحة من الحرية من أجل التصرف و مساحة من أجل التحرك للقيام في كل أنشطتهم حتى  ولو استغرق منهم ذلك عدة محاولات من أجل التعلم .

كما نعمل على الاهتمام بالطفل و حتى المراهق المعاق مع بقاء الاتصال العيني  ما بين من يقوم بالرعاية و بين الشخص المعاق عند التحدث اليه ، من أجل إصدار استجابة لما يقوله ،و هذا ما يطلق عليه التفاعل الإيجابي أو حتى  النشط .

كما نعمل على مزج التعليم  في المرح عند تفاعلنا مع الطفل الصغير ، و نقوم بقراءتهم واستخدام الحكم المناسب لكل سلوك يصدر منهم بحالة مرحهم  أو حتى في  حالة غضبهم  أيضاً ، كما أننا نتكيف مع الاحتياجات الخاصة من أجل الطفل المعاق بما يتفق مع التغيرات بحالتهم المزاجية ما بين الحين والآخر .

و يحرص مركز طلاقة على دمج  المعاقين  بمجموعات تضم أفراد بنفس مرحلتهم العمرية و بحالتهم العقلية أو حتى الجسدية  من أجل أن يشعروا بأنهم  ليسوا في مفردهم حيث يوجد آخرون مثلهم  مما يقوى من عزيمتهم ، وكما تتمثل مجموعات الدعم بمجموعات الدعم العلاجي أو حتى  الاجتماعي أو الرياضي أيضاً .

تطوع معنا

بجهد كبير نصنع فارقا كبيرا ونحمي بلادنا 

المتطوعون ليس بالضرورة ان يكون لديهم الوقت هم فقط لديهم الحب والإنسانية