حملة الأمير فيصل بن بندر لرعاية وتأهيل ذوي الإعاقة

  • الكاتب :
  • 25 أبريل 2014
  • 0 تعليق

حملة الأمير فيصل بن بندر الرابعة لرعاية وتأهيل ذوي الإعاقة
 
الحملة في سطور
كانت مبادرة سامية لأمير منطقة القصيم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز – الرئيس الفخري للجمعية الخيرية لرعاية وتأهيل المعاقين ببريدة – حين رعى “حفظه الله” حفل افتتاح حملة الأمير فيصل بن بندر الأولى للتوعية بحقوق ذوي الإعاقة ، وقدم خلالها دعماً سخياً لذوي الإعاقة ، داعياً الجميع إلى التفاعل الإيجابي مع هذه الحملة التي انطلقت تحت شعار “لنفِ بوعودنا لهم” وذلك لمدة عشرة أيام ، وقد شارك فيها أكثر من 54 جهة تقدم خدماتها لذوي الإعاقة من جمعيات ومراكز خاصة وحكومية من مختلف مناطق المملكة العربية السعودية ، وأقيمت ضمن فعالياتها العديد من الدورات والندوات التي تهدف للتوعية بحقوق ذوي الإعاقة.

كما أقيمت الحملة في سنتها الثانية مشتملة على معارض للجهات المشاركة ومهرجانات ترفيهية وإنشادية وبرامج توعوية ، حيث امتد عطاء واهتمام سمو أمير منطقة القصيم بذوي الإعاقة من خلال رعايته الكريمة لحفل افتتاح حملة الأمير فيصل بن بندر الثانية للتوعية بحقوق ذوي الإعاقة ، وفي حملة الأمير فيصل بن بندر الثالثة أقيمت المحاضرات والندوات وورش العمل والدورات والمعارض التوعوية في الجامعات والمدارس والمجمعات التجارية ، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للإعاقة حيث استمرت فعالياتها طوال شهر ديسمبر.
وتأتي هذا العام حملة الأمير فيصل بن بندر الرابعة لرعاية وتأهيل ذوي الإعاقة مختلفة في مسماها وأهدافها عن الحملات السابقة التي تنظمها الجمعية الخيرية لرعاية وتأهيل المعاقين ببريدة ، حيث تقام تحت شعار “معاً لتمكينهم” وتمتد على مدار خمسة أشهر ، بداية من تدشين سموه للحملة يوم الاربعاء 21 ربيع الأول 1435هـ الموافق 22 يناير 2014م ، على أن يكون الحفل الختامي لفعاليات الحملة على شرف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة القصيم –الرئيس الفخري للجمعية- خلال شهر شعبان لهذا العام 1435 هـ.
 
أهداف الحملة
1-استقبال عدد “600″ حالة من ذوي الإعاقة وتقديم خدمة الفحص الطبي الشامل والتشخيص النفسي والخطة العلاجية المقترحة من خلال عيادة خبراء التأهيل والتي أنشئت خصيصاً لتنطلق مع فعاليات الحملة الرابعة.
2- تقديم كوبونات علاجية ( أسنان – علاج طبيعي – علاج نطق ) للمحتاجين إليها من المستفيدين من الحملة.
3- دفع رسوم الرعاية والتأهيل عن عدد “300″ حالة من المستفيدين في مراكز الجمعية والمراكز المشاركة.
4- إقامة مجموعة من الانشطة تستهدف ذوي الاعاقة الحركية دورات تدريبية و ندوات ومشاركات للرواد والمبدعين من ذوي الإعاقة.
5- تقديم الإرشاد الأسري لعدد “100″ فرد من أسر ذوي الإعاقة ، بالتعاون مع مركز التنمية الاجتماعية بمدينة بريدة.
6- تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع كفايات.
7- تهيئة البيئة العمرانية للمساجد الرئيسية والحدائق العامة في مدينة بريدة لتمكين مستخدمي الكراسي المتحركة من دخولها والتحرك فيها بـيسر وسهولة.
 
البرنامج الزمني للحملة 
من 21 ربيع الأول 1435هـ ، الموافق 22 يناير 2014م
حتى 20 شعبان 1435 هـ ، الموافق 19 يونيو 2014م
 
تم تدشين الحملة من قبل الرئيس الفخري للجمعية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز في 21 ربيع الأول 1435هـ ، الموافق 22 يناير 2014م ، حيث ستنطلق فعاليات الحملة وفق الجدول الزمني الآتي :

- المرحلة الثانية من مشروع كفايات 
21 ربيع الأول 1435هـ ، الموافق 22 يناير 2014م
 
- برنامج الارشاد الأسري 
21 ربيع الأول 1435هـ ، الموافق 22 يناير 2014م
- برامج وأنشطة الإعاقة الحركية 
 1 ربيع الآخر 1435هـ ، الموافق 1 فبراير 2014م
 
- عيادة الخبراء الاستشارية              
12جمادى الآخرة 1435هـ ، الموافق 12 أبريل 2014م
 
- الحملة الاعلامية 
1 رجب 1435هـ ، الموافق 30 إبريل 2014م 
 
- الحفل الختامي وتكريم الداعمين 
” يحدد لاحقاً “
 

اكتب تعليقك ..

الإسم (مطلوب)
بريدك الإلكترونى (مطلوب)
موقعك المفضل (إختيارى)